السبت 25 نوفمبر 2017 آخر تحديث: الجمعة 24 نوفمبر 2017
(قصيدة شعبية)
بنك الفرح - زياد القحم
الساعة 09:29 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)




كان يا ما زمن .. نِسْيَت فرحها النكت 
والسعادة هوت في سلة المهملات

 

وأنت بنك الفرح .. يا كثر ما بَنَّكَتْ
فيك الايام .. كم مولتها .. كم هبات

 

قالوا : افلست ! وعصاباتهم بركت
ناقة الربح ، واقدام الأسى ماشيات

 

فرحتي فوق أغصانك زمااان اتكت
رجعت ادور عليها .. قالوا : القطر فات

 

وين غصن ابتهاجي ؟؟ لهفتي شيكت
ما لقت في جهاتك غير أغصان قات

***
 

ليش يا حصني العالي عيونك بكت
وانت دربت قلبي يقهر الموجعات

 

كم خدعنا سفرنا ، والخطى ما اشتكت
كان عطرك يلقنها لحون الثبات

 

لكن اليوم.. داعي الورد.. عطره سكت
والسفر نحو وردك مات! والورد مات

***
 

 

لا –رجاءً- ولو كل الجروح انتكت
أنت قادر تلملم كل جرح وشتات

 

السحايب لــ وديان انتظارك حكت
قصة الما ، وصبرك فوق قلبي نبات

***
 

تيك الاحزاب لو سكنتها حركت
من ثعابينها حول البراءة ميات

 

ليش تؤمن بساكنها وهي أشركت
بك وللآن تستكثر عليك الحياةْ 

 

والشعارات لي حاورتها فبركت
لك مظالم وهي أظلم من المظلمات

 

رد في نحرها هذا الذي أربكت
به شموخك ، وغادرها بدون الْــتفات

***
 

 

يا جبل للرماةْ اللي صحت وادركت
أنها عكرت ما كان عذب وفرات

 

شاغلتهم غنايم بس قد أوشكت
فكرة الغنم تطردها عقول الرماةْ

***
 

أنت عالي وكفك بالسما أمسكت
وانت غالي ( جعلها آخر المحزنات)

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
عدن الغد