الاربعاء 13 ديسمبر 2017 آخر تحديث: الثلاثاء 12 ديسمبر 2017
بعد أن رفض صالح الإستسلام.. غموض يكتنف مصير آخر شخصية ودعها قبيل مقتله "الإسم"
الساعة 16:06 (الرأي برس ـ خاص)

لايزال مصير العديد من الشخصيات التي عاشت مع صالح في الساعات الأخيرة التي سبقت مقتله مجهولاً حيث لقي البعض ممن مكث معه مصرعهم، واستطاع البعض الخروج من مكان المعركه قبيل اقتحام المنزل ومنهم آمين عام حزب المستقبل الشيخ "اسماعيل الجلعي" ومرافقيه حيث لايزال مصيره غامضاً حتى اللحظة.

وأوضحت مصادر في مكتب الشيخ الجلعي أنه كان في مهمة وساطة بين الحوثيين وصالح استغرقت أكثر من 16 ساعة، وأنه غادر منزل صالح قبيل الإعلان عن مقتله بساعة وذلك بعد رفض صالح لمطالب الحوثيين بوضعه تحت الإقامة الجبرية او تسليم نفسه.

وأكدت المصادر أن صالح توشح بعدها سلاحه الشخصي حيث قرر التقدم للقتال بنفسه وخوض المواجهة بشكل مباشر وبجانبه العديد من اقربائه و قيادات حزبه حتى سقط شهيداً.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عبد الرحمن الراشد
خيرالله خيرالله
د/ياسين سعيد نعمان
محمد جميح
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
عدن الغد