السبت 23 يونيو 2018 آخر تحديث: الخميس 21 يونيو 2018
تشييع رسمي للعميد بكيل ظفر في مأرب
الساعة 02:18 (الرأي برس- متابعات)

أقيمت اليوم الأحد مراسيم تشييع ودفن جثمان قائد لواء حفظ السلام  العميد طيار بكيل ظفر، الذي استشهد وعدد من مرافقيه أثناء مشاركته وتواجده في الخطوط الأمامية في العمليات العسكرية ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية بمنطقة نهم بمحافظة صنعاء.

حيث جرت مراسيم الدفن الرسمية للعميد بكيل ظفر بعد الصلاة عليه في جامع مدرسة القوات الخاصة ثم تم تشييع جثمانه إلى مثواه الأخير بمقبرة الشهداء بمدينة مأرب.

وكان في مقدمة المشيعين كلاً من مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة القائم بأعمال وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، والمفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري، وقائد المنطقة العسكرية السابعة اللواء الركن ناصر الذيباني، وقائد العمليات الخاصة اللواء الركن اسماعيل زحزوح، وعدد من القيادات العسكرية والضباط وأسرة وأقارب الشهيد.

 وأشاد الفريق المقدشي بمناقب العميد ظفر الذي قدّم روحه فداءً للوطن وفي سبيل مواجهة الميليشيات الحوثية الانقلابية واستعادة الشرعية ومؤسساتها الدستورية والدفاع عن المكتسبات الوطنية وأهداف ومبادئ الثورة والجمهورية.. مشيراً إلى أن الفقيد كان من أوائل الضباط الذين التحقوا بالجيش الوطني وسطّر أروع ملاحم الشجاعة والبطولة والفداء، وكان له دوراً بطوليا في عدد من معارك مواجهة الميليشيات من خلال تواجده في مقدمة الصفوف.

 

وأضاف مستشار القائد الأعلى إن دماء شهداء الجيش الأبرار تزيد المؤسسة العسكرية ومعها الشعب اليمني والأشقاء في التحالف العربي ثباتاً في المعركة وصلابةً وتمسكاً بمواصلة النضال وتقديم المزيد من التضحيات حتى استكمال تحرير كل شبر من الوطن ودحر الميليشات الحوثية الانقلابية التي عاثت الخراب والدمار في اليمن .

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24