الأحد 24 يونيو 2018 آخر تحديث: الأحد 24 يونيو 2018
البخيتي للسفير الأمريكي: السلام مستحيل مع الحوثيين وعقيدتهم القتالية تتجاوز حدود اليمن
الساعة 21:57 (الرأي برس - متابعات خاصة)

استقبل الكاتب والسياسي علي البخيتي، اليوم الخميس في مقر إقامته بمدينة جدة السعودية، سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن ماثيو تولر.

وخلال اللقاء، ناقش البخيتي، مع السفير تولر، تطورات الأزمة اليمنية، وآفاق السلام في ظل تعنت جماعة الحوثي، مؤكدا أن الحوثيين غير جاهزين للسلام الحقيقي، وأنهم يريدون سلام يشرعن سلطتهم وسلاحهم ومن ثم ينطلقون في جولة حرب توسعية جديدة.

وأشار إلى استحالة تحقيق سلام مع الحوثيين، إلا بعد إسقاط سلطتهم ونزع سلاحهم الثقيل والمتوسط، لافتا إلى أن "هذه الجماعة لا ينحصر طموحها السياسي باليمن، ولا تعترف عقيدتها القتالية الدينية التي تتحرك ميدانياً وعسكرياً بموجبها بالحدود الوطنية، وتعتبر أن من حقها التوسع باستمرار"، مؤكدا أن هذه  يشكل خطر على دول الجوار ما يدفعها للتدخل في اليمن.

وقال البخيتي، إن المجتمع الذي كان متحالف مع الحوثيين ويحتضنهم بات ضدهم في غالبه، مستدلا على ذلك بخروج بعض أعضاء مجلس النواب والمئات من النخب الثقافية والفكرية والسياسية منذ قَتلِهم للرئيس السابق صالح.

وشدد على أن الحوثيين ليسوا ممثلين لمنطقة "أعالي اليمن" ولا للزيدية ولا للهاشميين، لافتا إلى أن "تلك المكونات تشعر بخطر فادح مما يفعله الحوثيين وما يرتبون عليها من أعباء بسبب خلط البعض بين تلك المكونات وبين جماعة الحوثي بشكل كلي، مع ملاحظة أنهم يمثلون جزء بسيط من تلك المكونات، ومع ذلك على المجتمع الدولي الانفتاح على ممثلي الشريحة الأوسع داخل تلك المكونات والذين لا يدينون بالولاء للحوثيين".

كما أوضح البخيتي، أن الشرعية لم تقدم نموذج مشرف في مناطق سيطرتها، مشددا على ضرورة إصلاحها بشكل من الأشكال، مؤكدا على ضرورة العمل لإيجاد حل لقضية المرتبات ومخاطر استمرار انقطاعها والفائدة التي تعود على الحوثيين والمجموعات المتطرفة والإرهاب من تلك المشكلة.

وتطرق النقاش أيضا إلى أهمية إعادة فتح مطار صنعاء أمام المسافرين ولو مع وجود إجراءات تراعي مخاوف شرعية هادي والتحالف، وأهمية زيادة المساعدات الانسانية.
وطالب البخيتي واشنطن بالضغط على مختلف الأطراف المتحالفة لتجنيب المدن والمدنيين والمنشئات والمؤسسات والاقتصاد ويلات الحرب.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24