الجمعة 21 سبتمبر 2018 آخر تحديث: الجمعة 21 سبتمبر 2018
المرأة خبز من نور والأنثى نار من لظى - محفوظ حُزام
الساعة 14:51 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 


أعتقد أن كل قيمة ورائها سيدة عظيمة...
وأناشد أن يكون الأمر  كذلك في الفعل...
لانريد أن نسمح للساسة أن تنبت من تحت ألسنتهم زيف أسود...
ولانريد للطائفبة أن تساق بنا في أي سياق غير الحب...
لا نريد إن تجعلنا كقطيع يهوي للنار دون سماع لبرهان العقل...لا نريد للطائفية إلا أن تتجاوز طقوسات عشيرتنا نحو النور..أقصد ساستنا....نريدلها أن تبقى إما حيث طقوس تدخلنا في حب وإلا فالنبقى آوآدم دون طقوس...

يالله إن الساسة سمموا الأرض ومشكاة النور حتى سادوا في الأرض واستخدموا كل جميل في السوء حت ساد الدم...حتى المرأة شاءوا أن تبق أنثى لا مرأة..!أنثى تفشل في صنع الخبز كما جدتنا الأولى أو أمي أسماء.. 

إن الذات إن لم يُعمرها والدة هي أمرأة 
...من طهر..
...من رحمة ....
من إيثار...
من صدق الفعل الدائم..
ونسيان الذات
فلن يُمجدنا الحب ولن يبقى...للنوع الإنساني كتاب من حب وفعل من مجد...
حربنا...
جوعنا....
قهرنا...
انهزامنا...
انكساراتنا..
 سنتخلص منه حين يكون في وطني أمرأة تؤسس للمجد...
ولولا ذلك لما سعت الساسة في تدنيس رؤانا...وتسطيح الدور لكل مايرمز لكمال أبدي يحقق في أوردة التاريخ حياة... وفي نبض المرأة وجود من وجد..

الشيطان ليس له مكانة حين يكون هناك امرأة مدرسة ..أو منهج للنور..
وللحب..وللخبز...وللأرض وللطب..
امرأة تتعامل مع تنور الحطب بعشق  دون ملل وكأنه آلة عود تعزف أجمل لحن هو أشهى من لون الماء..وخبز هو أشهى من أومليت صنع بعنايةفي تنور من طين..

المرأة حلم يقضي تماماً على أنثى التغريب..
المرأة أمل للنهضة دون كأبة...
المرأة كمال من ذهب...
أما أنثى الزيف فمعناه ضياع للهدأة...فقدان لاستقرار النبض...
وسيبقى وجود المرأة هو انتصار على كل شتات خبث الساسة ودجالين الفكر الأرضي في رغبة شهوة أرض تسعى دوماً  في تحطيم  الحلم..والذات...والطهر..ليبقى
الدجل المرسوم من كيد السوء...
وتسود لظى نيران الحرب..


 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24