الثلاثاء 16 اكتوبر 2018 آخر تحديث: الثلاثاء 16 اكتوبر 2018
فاطمة - عمار الزريقي
الساعة 11:11 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 


أُحِـــبّــكِ لــلــمـرّةِ الـقـاصـمـة
أُحِـبّـكِ فــي الـبدءِ والـخاتمة

أُحِـبّـكِ.. فـابـتسمي وافـهمي
ألـم تـفهمي بعدُ.. يا ظالمة؟!

تـجـيئين.. لـكـن بــلا مـوعـدٍ
كـمـا تـهـطلُ الـفـكرةُ الـناعمة

ومـهـما تـغـيبت عــن نـاظري
فــإنـك فـــي داخـلـي قـائـمة

أُحِـبّـكِ قـبـلَ اكـتـمالِ الـربيعِ
ومـن بعدِ أن تسقطَ العاصمة

تـعـالَيْ.. تـعـالَيْ.. ولا تَـعبَئِي
بـأن تـغضبَ الأسرةُ الحاكمة

تـعالَيْ لـكي لا يـموتَ السلامُ
وتـسـتـيقظَ الـفـتـنةُ الـنـائمة

أَلَـمْ يَـأْنِ أنْ يـحلُمَ الـحالمون
بـعـضويّةِ الـلـجنةِ الـدائـمة؟!

تـعالَيْ إذا شئتِ بعدَ الدّوامِ..
وإن شئتِ.. فالجمعةُ القادمة

لِـكَـيْ تُـلْقِيَ الـحربُ أوزارَهـا
وندخلَ في اللحظةِ الحاسمة

تـعـالَيْ لـكـي تـستمرّ الـحياةُ
ويـنتصرَ الـحُبّ.. يا فاطمة!!

******

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24