الأحد 24 مارس 2019 آخر تحديث: السبت 23 مارس 2019
"أحمد نْشَم أزمنة الفارس ومآثره" جديد الشاعر اليمني علوان مهدي الجيلاني
الساعة 19:58 (الرأي برس - أدب وثقافة)

 

 

( أحمد نْشَم أزمنة الفارس ومآثره ) هوعنوان المجموعة الجديدة للشاعر علوان مهدي الجيلاني بعد ست مجموعات أولاها مجموعة (الوردة تفتح سرتها ) الصادرة عام 1998م وآخرها ( يد في الفراغ) الصادرة عام 2016م ، الميزة في المجموعة الجديدة هي قطيعتها التامة مع المجموعات السابقة من حيث الشكل والهم وطريقة الاشتغال ، فهي نصوص بدون عناوين حيث اكتفى الشاعر بالترقيم  ، هناك 35 رقماً يعقبها نص أخير ووحيد معنون ب (الموت) ، كتب الشاعر القصائد على مدار خمسة أشهر أعقبت موت أبيه في منتصف يناير من العام الماضي ، واتخذت في معظمها  صيغة المُعْزى  وهو شعر تندب به النساء في تهامة الموتى قبل طلوع الشمس كل يوم أثناء بكائهن عليهم 
في المجموعة أيضا تحضر القاهرة بليلها ونيلها ومقاهيها وأماكن سهرها بالتوازي مع تهامة بمزارعها وعاداتها وتقاليدها الشعبية والصوفية ، والقاسم المشترك هو حضور الاب  في المكانين ، يحضر في تهامة على الحقيقة وفي القاهرة بحكم حالة الشاعر التي ترفض الاعتراف بالموت . ومن خلال هذه اللعبة الفنية يتخلق الشعر  وتتعدد ممكناته وتنكتب سيرة الأب كما عاش أو كما يحب الشاعر أن يستحضره .
صدرت المحموعة  في القاهرة عن مؤسسة أروقة و من أجوائها نقتطف 

 

صباح الخير يا أبي
نادتكَ شماريخُ ملحانَ وذراه
مساقطُ تَبَاب ،
فَنَاياَ الحَوازّ  . ورِدَاحُ الخير 
نادتكَ ضَمَايدُ لم تروَ ، وأَوْلابٌ مُعَشّقّة  
خَمَلٌ يَتعَاشَلُ ويجود
نادتكَ الجُرَنُ حَبَالى
نادتكَ عوايدك الكبرى للناس
الوقت بدونك أعمى
لا ملجأ للمكلومات بنار العشق
لا حَيْدَ يُكَفكِفُ روع المقهورين
سقف الدنيا يتشقق من بعدك يا أبتي
الِمشْيَةُ تفقد هيبتها
والطرقات تخاف الليل

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24