الخميس 25 ابريل 2019 آخر تحديث: الاربعاء 24 ابريل 2019
مايكل لوليسغارد في صنعاء لمقابلة مارتن غريفيث من أجل هذه المهمة!
مايكل لوليسغارد
الساعة 17:56 (الرأي برس - متابعات)

وصل الدنماركي مايكل لوليسغارد، رئيس لجنة إعادة الانتشار وفريق المراقبين الدوليين في محافظة الحديدة، غربي اليمن، الإثنين، إلى العاصمة صنعاء، الواقعة تحت سلطة المليشيات الحوثية الموالية لإيران، قادمًا من العاصمة المؤقتة للبلاد  عدن.

ووفقًا لمصادر دبلوماسية يمنية، فإن لوسيغارد، سيلتقي المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث.

وعقد لولسيغارد، خلال الأيام القليلة الماضية، لقاءات مع مسؤولين في الحكومة اليمنية، بالعاصمة المؤقتة عدن. 

في المقابل وصل غريفيث، صنعاء، للتشاور مع "الحوثيين"، ورئيس فريق المراقبيين الدوليين، حول سبل تنفيذ اتفاق ستوكهولم، الذي مضى عليه قرابة شهرين.

وحسب المصدر ذاته، فإن غريفيث، وصل المدينة قادما من العاصمة الأردنية عمان، التي يتواجد فيها مكتبه.

وأضاف أن المبعوث الأممي لم يدل بأي تصريحات حول زيارته ومدتها.

ومن المقرر أن يعقد غريفيث، مع لولسيغارد، مباحثات حول مستجدات الأزمة اليمنية، وسبل تنفيذ اتفاق ستوكهولم.

كما أن المبعوث الأممي سيعقد لقاءات مع مسؤولين في جماعة الحوثي، تناقش الأمور ذاتها.

وتبذل الأمم المتحدة جهودا متكررة، من أجل العمل على تنفيذ اتفاق ستوكهولم، الذي مضى عليه قرابة شهرين.

وفي 13 ديسمبر/كانون الأول الماضي، توصلت الحكومة اليمنية والمليشيات الحوثية الموالية لإيران، إثر مشاورات جرت في السويد، إلى اتفاق يتعلق بحل الوضع بمحافظة الحديدة الساحلية (غرب)، إضافة إلى تبادل الأسرى والمعتقلين لدى الجانبين، الذين يزيد عددهم عن 15 ألفا.

لكن الحوثيين ما زالوا يرفضون حتى الان تنفيذ اتتفاق السويد، مستغلًا وقوف المبعوث الأممي مارتن غريفيث إلى جانبهم ويعمل مرارًا وتكرارًا على انقاذهم.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24