الخميس 27 يونيو 2019 آخر تحديث: الاربعاء 26 يونيو 2019
ن..........والقلم
22 مايو 1990 - يكتبه اليوم ا. يحيى حسين العرشي
الساعة 15:03 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)



الأربعاء 22 مايو 2019 

جئتكم هديةً من السماء
بإرادة الله ..
رحمةً لكم حيث كنتم في تشطير وشتات وضياع..
تعويضاً عما أصابكم من ظلم الكهنوت والاستبداد وجبروت الاستعمار. 
هل تعلمون يا شعب اليمن الواحد أنه في عام ١٤١٠ هجريه في مثل هذا الشهر المبارك رمضان ، بل في السابع والعشرين منه - ولعلها كانت ليلة القدر - بشّرتكم بقدومي باتفاق صنعاء التاريخي!
أعلم أني وقعت في يد من لا يعون بل ويجهلون عظمة الإنجاز الكبيرلليمن ، الذين تسابقوا على انتزاع خيرات الوطن لمصالحهم وحدهم....
أعلم أن من تولى أمركم فشلوا في بناء مؤسسات دولتكم الواحدة التشريعية والتنفيذية والقضائية والعسكرية والأمنية...
وأعلم كذلك أن الديمقراطية وُظفت بطريقتهم الجاهلة وألاعيبهم القذرة....ووقعوا في المحذور من التيه والغرور إلى الصراع والدمار فسقطوا بالدولة وسقطت بهم...ليعيش الشعب أبشع حالات الدماء والدمار، وأبشع صور الإذلال والمهانة...ضحية لحرب ضروس لا ناقة له فيها ولا جمل.
لكني ما زلت حيا أُُرزق بإرادة الله ،صامدا قويا من قوة الله في وجه ما حل بكم من ظلم. واصبح وطننا عُرضة لعشاق السلطة ،ولأطماع الغزاة وساحة لقوى الشر والظلام
فهل لكم يا أبناء الجمهورية اليمنية أن تعودوا إلى رشدكم لاستعادة دوركم الوطني الغيور للمحافظة على وطنكم وبناء دولتكم، فأنا معكم ولن أغيب عن يمن واحد...بفضل الواحد الأحد....
هكذا أريدكم أن تحتفلوا بي....٢٢ مايو ٢٠١٩ م.

* وزير شئون الوحده ايام التهيئه لانجاز الحلم

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24