الاثنين 26 أغسطس 2019 آخر تحديث: الاثنين 26 أغسطس 2019
الحوثيون ينقضون آخر اتفاقية حول وقف التصعيد بالحديدة
الحديدة - اليمن
الساعة 18:15 (الرأي برس - متابعات)

قبل ليلة واحدة من إحاطة مارتن غريفيث لمجلس الأمن بشأن التقدمات المزعومة في عملية المفاوضات بين الجانب اليمني والمليشيات الحوثية الموالية لإيران، وعقب يومين فقط من التوصل لتفاهمات حول إعادة الانتشار وخفض التصعيد، شن الحوثيين اليوم هجومًا شرسًا على المقاومة الوطنية المشتركة في الحديدة.

وقال  المركز الإعلامي لألوية العمالقة ان مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة ايرانياً استهدفت مواقع تتمركز فيها القوات المشتركة في منطقة الجبلية والتحيتا جنوب محافظة الحديدة.

ونقل المركز عن  مصادر عسكرية أن مليشيات الحوثي شنت عمليات قصف مدفعي على مواقع القوات في منطقة الجبلية مستخدمة مدافع الهاون الثقيلة عيار 120 وعيار 60 .

وأضافت أن المليشيات أطلقت النيران بكثافة من أسلحتها المتوسطة والخفيفة من سلاح 14.5 صوب مواقع القوات المشتركة، مشيرة إلى أن قناصة المليشيات الحوثية استهدفت مواقع القوات المشتركة في الجبلية بإطلاق النار من سلاح رشاش عيار 50 .

 وفي سياق متصل قصفت مليشيات الحوثي مواقع القوات المشتركة المرابطة في مدينة التحيتا بقذائف مدافع هاون عيار 120 بشكل عنيف صباح اليوم الأربعاء.

ويوم الاثنين 15 يوليو 2019، أعلن فريق الحكومة اليمنية في اللجنة الأممية لإعادة تنسيق الانتشار وفق اتفاق استوكهولم بشأن الحديدة، أن اللجنة اتفقت في ختام أعمالها، برئاسة الجنرال مايكل لوليسغارد، على تنفيذ المرحلة الأولى وفق مفهوم العمليات المتفق عليها.

وقال رئيس الفريق الحكومي، اللواء صغير بن عزيز، إن الاجتماع الذي عقد على متن سفينة أممية في عرض البحر قبالة مدينة الحديدة، تم الاتفاق فيه على مفهومي العمليات للمرحلتين الأولى والثانية، وآلية تخفيف التصعيد ووقف إطلاق النار، بحسب بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وأكد بن عزيز أن الفريق الحكومي ربط تنفيذ المرحلة الثانية من إعادة الانتشار بالاتفاق على السلطة والأمن المحليين، حسب كشوفات العام 2014 وكذا الاتفاق على الموارد المالية حسب ما جاء في اتفاق السويد والمشار إليه في مفهوم العمليات بالمرحلة الثانية.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24