الاثنين 26 أغسطس 2019 آخر تحديث: الاثنين 26 أغسطس 2019
الشِّعـْـر يَنعـِـي نَفْسـه - سمر عبدالقوي الرميمة
الساعة 18:35 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 

أَيَبْكِـــــي الشِّعـْــــــر ؟ 
جَفــن الشِّعْر غائـــمْ
ومـــَـــن سَألـُـــــوم ؟ 
إنَّ الكـُـــــل لائِــــــمْ ..

ومن سَيُجيبُ أسْئلتِــــي : 
لِمَـــــــــــاذَا ؟
بُحور الشعـر أضـحتْ كالتمائِـــمْ !؟

ومــَاللـــــحرفِ ..
فِي زي (الخَــواجـَـا)
فلا أسسٌ لــديهِ ولا دَعَــائـــِــم ْ.. !؟

غُثـــــــاءٌ ..
سيــلـُهُ زَبــدٌ وَوَصفـــِـــــي 
تحيَّــر أنْ يَفــِيهِ بِما يُلائـِــمْ

★ ★

أهــَـذَا الشعـــر ؟
قالـُّـــوا :(إي)، 
كـَذبتـــُـــــــمْ
لَــعمري إنَّها كُبرى الجَرائـِــمْ

أهَــذَا الشعـْــر ؟
قالـــوا :(إي) ،
كذبتــُــــــــمْ
جـَـوَاد الشعــر لا يَرضَــى الهَزائـِـمْ

وَمـغْزَى الشعــر ؟قالُــوا ذا غموضٌ
ضمـيــرُ الشعـــر مستــورٌ ونائـــــمْ

ووزن الشعـر .. !؟ قالوا لا نبالــي
بنا الإبــداع دون الوزن عائــِـــم ْ

تَسلقتم جدار الشعر
زُورا ..
أفيكم يا تُــرى تكفي الشتائــِــمْ ؟

تَسَلطتــُم؟ 
فعــــــرش الشـعر يأبــــى 
فــراغ رؤوسِ أربــاب العمائـِــمْ

★ ★

وللنــقاد نقــدي كـُــل حيـــــن ٍ
من انســاقوا لهائمـــةٍ وهائــِـمْ

ُتجــادِلهُـم يُجِيبُــٕـوا ذا ابتكــــــار ٌ
وَفَـــنٌ مِن فُنون الــ(الشعـر)قــائِــمْ


تنازعتـُـمْ رداء الضـَّـاد ؟ ظُلمـا 
ووزعـتُـم مآثــِـــــــرهُ قسَـائــمْ

وليـسَ لكـُمْ إلـَى الفُصْحــى سبيــلٌ
فأنْـتـُم في رُبــى الفُـصحى ....ـــائــِم

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24