الأحد 22 سبتمبر 2019 آخر تحديث: السبت 21 سبتمبر 2019
فجوة بشأن قيمة أرامكو مستمرة مع استئناف محادثات الطرح العام الأولي
الساعة 21:01 (الرأي برس_ارم نيوز)

قالت مصادر صناعية ومصرفية إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يصر على قيمة قدرها تريليونا دولار لشركة النفط أرامكو، حتى رغم أن بعض المصرفيين ومصادر قريبة من الشركة يقولون إنه ينبغي للمملكة أن تقلص القيمة المستهدفة لعملاق النفط إلى حوالي 1.5 تريليون دولار.

وبينما تستأنف أرامكو محادثات مع بنوك بشأن طرح عام أولي، قال مصدر قريب من الشركة إن مجلس إدارتها سيجتمع في وقت لاحق هذا الأسبوع، وسيجري على الأرجح مناقشة حول قيمة أرامكو.

وامتنعت أرامكو السعودية عن التعقيب.

ولم يرد المكتب الإعلامي للحكومة السعودية على طلب للتعليق على ذلك.

وحدد الأمير محمد قيمة أرامكو عند تريليوني دولار في أوائل 2016، عندما اقترح في البداية بيعًا للأسهم لتنويع اقتصاد المملكة بما يقلص اعتمادها على النفط.

وقال مصدر قريب من أرامكو ومصدر آخر على دراية بخطط الطرح العام الأولي: إن ولي العهد ما زال متمسكًا بهذه القيمة، حتى رغم أن بعض البنوك تعتقد أن تحقيقها سيكون صعبًا.

وعلى مدار الأعوام الثلاثة الماضية كثفت الدول مساعيها للتحول من الوقود الإحفوري للحد من ارتفاع درجات الحرارة في العالم، وهو ما يضع أسعار النفط تحت ضغط.

ومن شأن فجوة في تقديرات قيمة أرامكو أن تعرقل أي بيع للأسهم.

وقال المصدر المطلع على خطط الطرح العام الأولي: ”إذا لم تقيم السوق أرامكو على نحو مناسب فإنهم ليسوا في عجلة من أمرهم للذهاب إلى طرح عام أولي.. هم يمكنهم دائمًا التأجيل“.

وأضاف قائلًا: ”هم لديهم الأدوات المناسبة للمناورة، وهم ليسوا في موقف ضعيف لتنفيذ الطرح العام الأولي لأرامكو ما لم تكن هناك قيمة تحقق أهداف الرؤية والمصلحة الوطنية“.ش

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24