الاثنين 23 سبتمبر 2019 آخر تحديث: الاثنين 23 سبتمبر 2019
أفتتاح معرض الفن التشكيلي بعنوان "في حب مصر واليمن" في دار الأوبرا المصرية
الساعة 09:56 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 

أفتتح كلا من الدكتور أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون نقيب الممثلين في مصر ومعه الدكتور مصطفى جاد عميد المعهد العالي للفنون الشعبية في أكاديمية الفنون معرض في حب مصر واليمن في دار الأوبرا المصرية في القاعة الموسيقية حضر الافتتاح وزير الثقافة اليمني السابق محمد ابوبكر المفلحي ونائب وزير الثقافة الحالي الاستاذ عبدالله باكداده ووزير الإعلام اليمني السابق حسن اللوزي والسفير المصري السابق في اليمن الدكتور أشرف عقل وعن الملحقية الإعلامية لسفارة اليمن الأستاذ عبد الرقيب منصور كما تكلل الإفتتاح بحضور الفنان والموسيقار اليمني أحمد فتحي والملحق المستشار الثقافي اليمني الدكتور محمد العبادي والدكتور وليد ياسين ومديرة المركز الثقافي عائشة العولقي و الفنان المصري الدكتور عادل بنيامين والفنان الفلسطيني ياسر أبو سيدو والاعلامي عمر غريب حشيش وعدد من الشخصيات الإجتماعية الثقافية في البلدين كما حضر المعرض عدد كبير من نجوم الدراما اليمنية منهم الفنان نبيل حزام والفنانه سالي حماده والفنانه مروه خالد والفنان محمد فاروق الغصيني والفنان محمد أبلان والاستاذ محمد الحبيشي مؤلف عدد من المسلسلات اليمنية وكذلك عدد كبير من المثقفين وأساتذة الفن والثقافة في كل من مصر واليمن وما يجدر الإشارة إليه أن معرض في حب مصر واليمن يضم 65 لوحه تشكيلية رسمها الفنان خلال تواجده في مصر منذ أكثر من ثلاث سنوات منها خمسين لوحة تعرض لأول مره ويعتبر هذا هو المعرض التشكيلي الشخصي الرابع للفنان في مصر يجمع أعمال الفنان في قاعة واحدة .
 

وقد حضرت في موضوعات اللوحات الكثير من تفاصيل وملامح الثقافة الشعبية المصرية واليمنية ورسم الفنان مناظر من القرى في ريف مصر واليمن وأوجه التشابة بين تراث وحضارة مصر واليمن التي تعتبر من أعرق الحضارات كما رسم الفنان مجموعة من اللوحات لأماكن تختزنها ذاكرتة من شوارع القاهرة القديمة بقلاعها الأثرية ومساجدها ومناراتها وشوارع صنعاء القديمة كما رسم الاهرامات من زوايا متعدده منها لوحات بالألوان ولوحات بالأبيض والأسود كما رسم الفلاح والمرأة المصريه واليمنية وملامح البيئة المصرية والطبيعة التي تقترب كثيرا من ملامح البيئة والطبيعة في اليمن وكذلك رسم الفنان عدد من اللوحات التي تعكس جمال الثقافة الشعبية في كلا البلدين .
 

وقد تنوعت المدارس والإتجاهات التشكيلية التي تناول فيها الفنان موضوعاته حيث دمج في لوحاته أكثر من مدرسه وقد أشار الفنان إلى إختياره للدمج بين الأساليب في الإتجاهات حسب الحاجه التي يتطلبها موضوع اللوحه فقد تستخدم المدرسة التعبيرية لأنها تتناسب مع توصيل فكرة معينه يريد نقلها للمتذوق وكذلك قد يتطلب موضوع اخر رسم اللوحه حسب المدرسة الواقعية أو التأثيرية أو بالأبيض والأسود وكذلك هناك موضوعات تتناسب مع المدرسة التجريديه وهكذا نقل الفنان موضوعات متعدده بطرق وأساليب متنوعة نقل فيها العديد من موضوعات البيئة المصرية واليمنية.

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24