الأحد 20 اكتوبر 2019 آخر تحديث: الأحد 20 اكتوبر 2019
رائحة الأمس - حامد جوينة
الساعة 10:45 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 

ذكرياتٌ تَجَلَّتْ
ليتها ما أطَلّتْ

أيقظتْ بي عبيراً
من سنينٍ تَولَّتْ

فاستفاقَتْ جِراحي
ودموعي تَدَلّت

يا فؤادي المُعَنَّى
خِلتها منكَ مَلَّتْ

أينما مِلْتَ عنها
لُحتَ مِن حيثُ حَلَّتْ

لا تَلُمْها ولُمْني
بي عليكَ استَدَلّتْ

فالصباحاتُ يا كَمْ
في عيوني تَمَلّتْ

والعصافيرُ يا مَا
من فمي أمسِ صَلَّتْ

عِلّتي أنت لكنْ
تلك بي بكَ عَلّتْ

أنت منها ومني
غيرَ أنّي المُفَلّتْ

آه مِمّن أضاءتْ
حاضري واضْمَحَلّتْ

تحت أشجار بالي
ظِلتُ حيثُ اسْتَظلّتْ

رُدَّني يا زماني
نحو ذاتٍ تخَلّتْ

سَلِّني في ليالٍ
ما بغيري تسَلَّتْ

فلقد شاخَ قلبي
ومنى العمرِ شُلَّتْ

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24