الاربعاء 15 يوليو 2020 آخر تحديث: الاربعاء 15 يوليو 2020
كاسياس يخطط للترشح لرئاسة اتحاد الكرة الإسباني
الساعة 22:01 (الرأي برس_متابعات)

 يخطط أسطورة منتخب إسبانيا وريال مدريد الحارس إيكر كاسياس للترشح لمنصب رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم.

وأفاد راديو «كادينا سير» أمس أن كاسياس اتخذ قراره بالترشح للانتخابات وقد أبلغ الأمر لايريني لوزانو وزيرة الرياضة ورئيسة المجلس الأعلى للرياضة. كما أفادت صحيفة «أس» المدريدية أن حارس بورتو البرتغالي الحالي التقى بلوزانو وأعرب لها عن رغبته بخوض المعركة الانتخابية، فيما نقلت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكاتالونية أن «كاسياس هو من طلب لقاء لوزانو».


ولعب كاسياس (38 عاماً)، 167 مع منتخب لا روخا وتوج معه بكأس أوروبا عامي 2008 و2012 وكأس العالم 2010. كما خاض أكثر من 700 مباراة مع النادي الملكي الذي توج معه بثلاثة ألقاب في دوري أبطال أوروبا قبل أن ينتقل إلى بورتو في صيف 2015.


وعانى كاسياس في أبريل (نيسان) الماضي من أزمة قلبية ولم يعد إلى المنافسات منذ حينها، قبل أن يرتبط اسمه برئاسة الاتحاد الإسباني لكرة القدم منذ عدة أشهر. كما طرح اسم رئيس الحكومة الإسبانية السابق ماريانو راخوي كمرشح محتمل لرئاسة الاتحاد الإسباني لكرة القدم.


ويتولى لويس روبياليس منصب الرئاسة في الوقت الراهن وهو على نزاع دائم مع خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني للعبة.


وفقاً للقوانين، يجب أن تجرى الانتخابات في النصف الثاني من العام بعد أولمبياد طوكيو 2020. إلا أن روبياليس طلب من المجلس الأعلى للرياضة أن يقرب الموعد إلى ما قبل كأس أوروبا 2020 التي ستقام بين 12 يونيو (حزيران) و12 يوليو (تموز) في 12 بلداً مختلفاً على امتداد القارة العجوز.


على جانب آخر، عندما قرر مسؤولو الكرة الإسبانية تغيير نظام بطولة كأس الملك بإلغاء صيغة الذهاب والإياب حتى الدور قبل النهائي، ربما كان من أجل تحفيز الفرق على تفجير المفاجآت. وبالفعل كان فريق الدرجة الثانية ميرانديس أبرز مفاجآت البطولة هذا الموسم وقد بات على بعد 180 دقيقة من الوصول للنهائي. وأطاح ميرانديس بثلاثة من فرق دوري الدرجة الأولى الإسباني، خلال الأدوار السابقة من بطولة كأس ملك إسبانيا، والآن يتطلع إلى مفاجأة جديدة أمام ريال سوسييداد عندما يصطدم به في الدور قبل النهائي اليوم ذهاباً، على أن يلتقي الفريقان إياباً على ملعب ميرانديس في الرابع من مارس (آذار) المقبل، ويلتقي الفائز في مجموع المباراتين مع الفائز في المواجهة الأخرى بالدور قبل النهائي بين أتلتيك بيلباو وغرناطة.


ولم تكن انطلاقة هذا الموسم في بطولة كأس ملك إسبانيا هي الأولى في تاريخ ميرانديس، فقد كان النادي الموجود بمدينة بورجوس في منطقة قشتالة وليون، قد بات في عام 2012 ثاني فريق من الدرجة الثالثة يصل إلى الدور قبل النهائي ببطولة الكأس في تاريخ المسابقة، لكنها خسر حينذاك أمام أتلتيك بلباو. لذلك ربما لم تحمل مفاجآت ميرانديس في الموسم الحالي نفس الدرجة من الصدمة لدى الجماهير الإسبانية رغم أن الفريق يحتل حالياً المركز العاشر في دوري الدرجة الثانية.


وقد أطاح ميرانديس خلال مشواره ببطولة الكأس، بكل من سلتا فيغو وإشبيلية وفياريال، والآن يتوجه إلى ملعب سوسييداد مدعوماً بنحو ألف من مشجعيه على أمل تحقيق نتيجة إيجابية قبل استضافة مباراة الإياب.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24