الاثنين 01 يونيو 2020 آخر تحديث: الاثنين 1 يونيو 2020
نجوم نادي برشلونة يطالبون بالمساواة مع ريال مدريد في أزمة تخفيض الرواتب
الساعة 22:53 (الرأي برس_متابعات)

تسبب إصرار إدارة نادي برشلونة الإسباني على تخفيض الرواتب لمواجهة الأزمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا في صدام عنيف مع نجوم فريق كرة القدم وموظفي النادي.

وتخطط إدارة برشلونة لاستغلال أحد بنود قانون العمل الإسباني والذي يمنح الحق لأصحاب الأعمال في تخفيض أجور موظفيهم عن طريق تخفيض ساعات العمل في وقت الكوارث أو الظروف القهرية.

وأكدت قناة ”كواترو“ الإسبانية، أن لاعبي البلوغرانا يشعرون بحالة من عدم الرضا عن طريقة مجلس الإدارة في التعامل مع هذا الموقف.

وأضافت أن الكتالونيين لا يفهمون كيف وصل برشلونة إلى هذه الوضعية الاقتصادية السيئة، خاصة وأن الغريم التقليدي ريال مدريد يبدو وأنه في وضعية أفضل.

  وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن لاعبي برشلونة لا يتفهمون لماذا سيكون عليهم المعاناة من خصومات في رواتبهم، بينما يحصل لاعبو ريال مدريد علي مرتباتهم بشكل كامل دون تأثر بهذه الأزمة.

وكانت صحيفة ”سبورت“ الإسبانية قد أكدت في وقت سابق أن إدارة البلوغرانا قد قررت تطبيق اقتراح تخفيض رواتب اللاعبين والأجهزة الفنية بالنادي بنسبة تصل إلى 70%، على الرغم من عدم موافقة قادة الفريق علي هذا القرار.

وكانت مجموعة من نجوم الفريق قد رحبوا بفكرة تخفيض الرواتب حيث اقترحوا اقتطاع جزء من الرواتب بنسبة لا تزيد عن 30%، بشرط تخصيصها لسداد أجور العاملين والموظفين في النادي.

ويعد بند ”ERTE“ ضمن الفقرة 47 من قانون العمل الإسباني، والذي يخول صاحب العمل تخفيض أجور العاملين عبر تخفيض ساعات العمل في وقت الكوارث أو الظروف القاهرة أصبح الشغل الشاغل لجميع المهتمين بالكرة في إسبانيا، حيث تنوي العديد من الأندية، ومنها برشلونة، اللجوء له للتهرب من دفع رواتب لاعبيها.

فيما أكدت صحيفة El Bernabeu Digital أن الريال ليس بوارد تفعيل بند ERTE على موظفيه أسوة بباقي الأندية، وأن النادي يملك سيولة كافية عبر تخطيطه لمثل الوضعية الحالية منذ فترة، وأنه مستعد لكل السيناريوهات ويملك بالفعل خطة للتعامل مع هذا الحدث بعيدا عن تقليص أجور العاملين فيه.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24