الاربعاء 27 مايو 2020 آخر تحديث: الثلاثاء 26 مايو 2020
مصـر - عبدالإله الشميري
الساعة 17:30 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 

لــ (مصر)....قلبي الذي سميته : مصرا
سرى إليها.........وسبحان الذي أسرى..
.

لـــ(مصر)..قلبي........وقلبي ليس يملكه
إلا الذي. ........في حناياه.....بنى قصرا
.

قصرا من الحب............محفوفا بهيبته
له السلامة............. في أسفاره الكبرى

.

يمشي إزائي َ ..... مشْيِ النيل تغبطه الـــ
...أيـــامُ....... مذ سال في وجدانها شعرا
.

يانيل ُ..يانيلُ...........هب لي منك قافية
أمرُّ بي.... في نواحيها........ كمن مرا
.

لا تتخذ عنـدها أجـراً ............لأنّ يدي
مغلولــة ببـلادي ..............واتخذ شكرا
.

تاريخك الأبيض الميمون......... أروقتي
حتى وإن خنتـني........ أو غير المجرى

.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.

لــ(مصر )....قلبي..وقلبي...... من يعقِّلهُ
إذا تشرد في احزانه..............سِـــرّا؟!!
.
# لــ(مصر )...قلبي..وقلبي. من يعقِّلهُ؟!!
إذا تشرد في احزانه..........ســـــُ..ـــرّا
.
يخافه السحر ...... لويلقي نبوءته
وحظه عاثر ........... لا يعرف السحرا
.

يلقي عصاه..... مواويلا...........فتلقفهُ
أفعى الحنين....فيطوي الأرض مضطرا
.

هل كان (موسى)....فصيلا من فصائله
لما تسلل ..... من أحزانه..... ....بحرا؟
.
وأيُّ بحرٍ حميد ٍ............ سوف يركبهُ
هذا المـــدادُ ......... ليحيـا خلفه حُـــرا؟
.

يا(مصر)...هل من(عزيزٍ) ..كي أفسّرهُ
لفتية السجن؟...........إني عاصرٌخمرا
.

عصرت من قبلها....... عمري علانيةٌ
تخطفتني لديها ................طفلة سمرا
.

من (الصعيد).........وقلبي مثل محبرة
تحنُّ... إن لامستها........ ريشةٌ سكرى
.

مـرت ثلاثون عاماً ..........من تذكُّرها
وطعنتي لم تزل........... مشبوبة حمرا
.

"بني سويف".......التي مرّت بحنجرتي
وباركتني ............وقالت : يافتي إقــرا
.

قرأت ُ حتى حفظت الكون.......وانفجرت
مشاعري ذكرياتٍ .......واســتوت جـمرا

.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
.

لــ(مصر)...قلبي.... وقلبي.. لن اعلّقهُ
على الـغواية ِ.......ان لم يستطع صبرا
.

ولن أثورعليه................ لن أثـَوّرَهُ
أذا تسمر في عينيَّ............. وازورا
.

ديمومة ٌ..من وفاء............ لن أزيفه
ولن احدث عنه .............مرة أخرى
.

وهل لقلب.... براه الشوق ....من مددٍ
اذاتثاءب........ إن مرت به الذكرى؟!
.

يبدو كذلك........... خلف السر..أفئدةٌ
مُــعلقات........ عليها ثار...واستشرى
.

كأيّ ســرٍّ عظيم ...........كدتَّ تنسبه
إلى الغياب..و (عبدالناصر) : الأحرى..
.

هات الدفاتر و الاقلام.............. أيهما
محــا الظلام ......ولم يستطلع الفجرا؟!
.

وأيُّ فجرٍمبينٍ............ سوف تنكرهُ
أكتوبر المجد *....ام سبتمبر الغرا ؟*2
.

تبت يدُ المشتهى........ إن لم تكن رجلاً
وتبت الريــحُ ....إن ْ هبّتْ ...لكي تعرى
.

أحرى بهذي البلاد الأم.........طاعتُها
وبرّها . ....ــ... أنبلُ الأبناء : من بــرا
.

كانت هنا ........قبل ينداح المدى أَلــَقاً
وكان شعبي لديها .........مهجة حرى
.

كانت هنا في الزمان الصعب... واقفة
تضوع كالعطر ...في السراء والضرا
.

نصوغ من كفها اليمنى.......... أناملنا
وتزرع الأرض قمحا ً....كفُّها اليسرى

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 

* سبتمبر وأكتوبر: ثورتا اليمن المجيدتان شماله وجنوبه

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24