الخميس 29 اكتوبر 2020 آخر تحديث: الاربعاء 28 اكتوبر 2020
ن …….و القلم
رجعوني بلادي .. - عبد الرحمن بجاش
الساعة 11:50 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)



الأربعاء23 سبتمبر 2020

ناجي نعمان  قريبنا ، اغترب في ألمانيا من السنين الكثير…
حانت اللحظة ، اسلم الروح ، فتح المحامي الوصية ، وجد أنه أوصى بأن يدفن في قريته وحدد" بجانب أمي " …
استغرب كثيرون ، حتى أن البعض راح يلومه يوم أن دفنوه " يترك المانيا ويأتي ليدفن بين الاحجار السود " !!!..
" الوطن " ماذا يعني ؟  الفاسدون ينظرون إليه سماء وأرض ،ثروة وسلطة وتسلط ..وآخرون ينظرون إليه على أنه مكان للارتزاق ،وليس الرزق الحلال الشريف ...وآخرون يرون فيه خيرا إن ملئت جيوبهم بالمال ، ومكان مستطيرا إذا لم ينهبوا كل شيء وأي شيء منه !!!.. وهناك من ينظر إلى الوطن على أنه ذلك المكان الذي إليه تذهب مهربا ما سرقت ….
الوطن إذا في نظر الشقق المفروشة رصيد وبنك …
لكن صاحبي ابن المناضل الذي قضى حياته من أجل التربة ، طلب وقد أحس بدنو الأجل أن عليه أن يعود إلى التربة ليدفن في الطين حيث رفات والده تناديه " تعال " ….
ترك كل شيء هناك وعاد …
الوطن مبنى ومعنى …
الوطن الذي إليه تهفو النفوس …
الوطن من كل الولاء له والانتماء من المهد إلى اللحد …
الوطن قبلة ومسجد من يؤمنون به ولأجله يكونون على استعداد لدفع حياتهم ثمنا لعزته ومجده ….
الوطن حنين ..
الوطن شجن ..
الوطن شوق ..
الوطن رائحة تربة ...أزكى من رائحة كل ورود الكون …
الوطن وردة يعلقها الوطنيون على صدورهم فخر وحب …
الوطن عشق لا يحده حدود …
الوطن ام …
الوطن أرض 
الوطن تاريخ وجغرافيا …
الوطن ثورة وجمهورية …
الوطن اليمني الذي عاد إلى ثراه صاحبي ، هو وطن سبتمبر 62 وأكتوبر63 و22مايو90 ، وجمهورية من اجلها سالت دماء أبناء الوطن من كل الفئات والطوائف والمذاهب ….
الوطن هنا ملك اليمنيين كلهم من صعدة إلى المهرة .. حيث كل الرؤوس تتكنن تحت مظلته …..
صاحبي عاد ليدفن في تراب الوطن الذي يدرك معناه …
لله الأمر من قبل ومن بعد .

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24