الثلاثاء 07 ديسمبر 2021 آخر تحديث: الاثنين 6 ديسمبر 2021
تعليق فوري من المجلس الانتقالي الجنوبي على كلمة طارق صالح
طارق صالح خلال اجتماع المجلس السياسي
الساعة 21:01 (الرأي برس - متابعات)

رحب المجلس الانتقالي الجنوبي، الخميس 28 أكتوبر 2021، بتصريحات قائد المقاومة الوطنية رئيس المكتب السياسي العميد طارق صالح، بالتوجه نحو المجلس والانفتاح لرسم شيء جديد للمستقبل ولاستعادة الزخم للمعركة في مواجهة مليشيات الحوثي ومشروع إيران.

وقال علي الكثيري الناطق باسم المجلس الانتقالي، في تعليق فوري نشر على موقع المجلس على الانترنت: “نرحب في المجلس الانتقالي الجنوبي بأي جهود لتوحيد الصف لمواجهة المليشيات الحوثية على امتداد خطوط التماس في الجنوب واليمن.”

وأضاف: “نبدي استعدادنا للشراكة مع المقاومة الوطنية ودعمها للتحرر من تلك المليشيات، وكسر بغيها وإبعاد خطرها عن بلادنا والمنطقة، مع تأكيدنا على تمسكنا بأهدافنا الوطنية الجنوبية.”

وقال العميد طارق، في اجتماع المكتب السياسي، الخميس، بمدينة المخا، “نتحرك في كل الاتجاهات مع كل القوى السياسية الموجودة الفاعلة في الساحة اليمنية من أحزاب أو تنظيمات أو قوى مقاومة شعبية سواءً كانت في مارب في شبوة في الضالع في الساحل في تعز في كل مكان. نمد أيدينا، لدينا شركاء ومؤمنون بقضية الحرية وقتال الحوثي”.

وأضاف “الأخوة في المجلس الانتقالي لا بد أن نفتح ونعيد نرسم شيئا جديدا للمستقبل يخدم كل يمني سواءً في الجنوب أو في الشمال، وعبر التاريخ كان الجنوب هو عمق للشمال، وكانت حركات التحرر في الشمال تنطلق من الجنوب، وكان هو الرافد وهو القوة التي تدعم كل حركات التحرر سواءً في الشمال مع الجنوب أو في الجنوب مع الشمال.”

وأشاد قائد المقاومة الوطنية بأدوار وتضحيات المقاومة الجنوبية وألوية العمالقة والتهامية، وشدد على أن عدن كانت الحاضنة لطلائع المقاومة في بداية التشكيل بعد معركة ديسمبر بصنعاء.

وحذر العميد طارق من توغل الحوثي في مناطق شبوة على غرار ما حدث في عمران وحاشد، ونبه من أن المعركة في مأرب قد تنتقل غداً للجنوب وتعز والساحل.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24