الاربعاء 24 ابريل 2024 آخر تحديث: الأحد 11 فبراير 2024
الإمارات تدعو إلى خفض التصعيد ووقف «الأعمال العدائية» في أوكرانيا
الحرب الروسية الأوكرانية
الساعة 19:16 (الرأي برس - متابعات)

دعت الإمارات، السبت 26 فبراير 2022، إلى خفض التصعيد بشكل "فوري" في أوكرانيا، ووقف ما سمتها "الأعمال العدائية"، على خلفية الهجوم الروسي.

ووفق بيان لوزارة الخارجية، اطلعت عليه الأناضول، دعت مندوبة الإمارات بالأمم المتحدة لانا نسيبة، خلال الاجتماع الذي عقده مجلس الأمن الدولي أمس الجمعة، بشأن التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا، "إلى خفض التصعيد بشكل فوري وإنهاء الأعمال العدائية".

وأكدت المسؤولة الإماراتية استعداد بلادها للعمل مع أعضاء مجلس الأمن من أجل هذا الهدف.
واعتبرت أن "نتيجة التصويت (على قرار إدانة الهجوم الروسي) هي مجرد تحصيل حاصل، ولكن يجب أن تبقى قنوات الحوار مفتوحة أكثر من أي وقت مضى".

ومساء الجمعة، استخدمت موسكو حق النقض "الفيتو"، على مشروع القرار ذاته، باجتماع لمجلس الأمن، والذي حصل على موافقة 11 دولة (من 15) وامتنعت 3 دول عن التصويت هي الإمارات والصين والهند.

وأعربت الخارجية الإماراتية، في البيان ذاته، عن "قلقها بشكل خاص تجاه التداعيات المترتبة على المدنيين المتواجدين في أوكرانيا، وعلى المنطقة والمجتمع الدولي بأسره".

ودعت "كافة الأطراف إلى احترام القانون الإنساني الدولي، وإعطاء الأولوية لحماية المدنيين، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية للمحتاجين دون عوائق".

والجمعة، أعلنت الكويت "رفضها القاطع للهجوم العسكري الروسي ضد أوكرانيا، أو استخدام القوة والتهديد بها أو التلويح بها في العلاقات بين الدول"، وذلك وفق بيان للبعثة الكويتية لدى الأمم المتحدة.

وأفاد البيان أن "الكويت ساندت مع 80 دولة أخرى بالأمم المتحدة، مشروع قرار قدمته الولايات المتحدة الأمريكية وألبانيا لوقف الحرب ضد أوكرانيا".

وتباينت مواقف الدول العربية إزاء التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا، فقد دعت مصر وقطر وليبيا والأردن والكويت وتونس، أطراف الأزمة إلى التهدئة وضبط النفس وتغليب الحوار، فيما دعا لبنان موسكو إلى سحب قواتها فوراً، بينما قال المغرب إن سفارته في كييف تتابع الوضع.

وأطلقت روسيا، فجر الخميس 24 فبراير 2022، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل غاضبة من عدة دول ومطالبات بتشديد العقوبات على موسكو.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24