الأحد 16 ديسمبر 2018 آخر تحديث: الأحد 16 ديسمبر 2018
بلا وجهةٍ تمضي - زين العابدين الضبيبي
الساعة 13:18 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)

 

 

بـلا وجهةٍ تمضي وتختال بالأسى
وتـطعمُ جـوعَ الـسهدِ جـفناً تيبسا

تـغـنـيكَ أقـمـارٌ وتـشـجيكَ أنـجـمٌ
تفتشُ في عينيكَ عن روعةِ المسا

وتـعـرى بـعـينيكَ الـحـياةُ فـتنثني
لأنــكَ مـن أهـل الـمعاناةِ لا الـكِسا

وتـجـثـو أغـانـيكَ الـعـذارى كـأنـما
تُــلــحـنُ لــلأيــامِ حــلـمـاً تـكـلـسـا

وتــخـذلُ رؤيــاكَ الـتـفاسيرُ كـلـما
تمطى بجفنيكَ الضحى أو تفردسا

تـرى مـهجَ الأحـبابِ لـلروحِ شاطئاً
وظـنـكَ مــن أرجـائها عـادَ مَـفلسا

نـفختَ احتمالاتِ المواعيدِ بالمنى
وظـهـرُ الأمـانـي مـنذ عـمرٍ تـقوسا

وأذنــتَ بـالأضـواءِ والأفــقُ كـالحٌ
وفــيـكَ مــن الأيــامِ لـيـلٌ تـكـدسا

ومـوضوعةٌ عـنكَ الأحـاديثُ كـلها
لأنــــــكَ لا إلاكَ نـــصـــاً مُــقــدسـا

لـهـذا يــراكَ الـماءُ مـعنى غـموضهِ
وتـبـصرُكَ الـدنـيا اكـتمالاً مـفهرسا

ضميركَ صوتُ الدمعِ معناكَ سيفها
وقـلبكَ بـالأوجاعِ قـدْ صـارَ أنـفسا

.........
 
15سبتمبر2017

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24