الأحد 16 ديسمبر 2018 آخر تحديث: الأحد 16 ديسمبر 2018
ن ……..والقلم
باصره .. - عبد الرحمن بجاش
الساعة 22:31 (الرأي برس (خاص) - أدب وثقافة)



الثلاثاء 4 ديسمبر2018
 

قال صاحبي العزيز: اتصل بي الدكتور صالح : أين أنت ؟ قلت ضاحكا: في عدن اكمل معاملة الاقامة، عاد إلي صوته : والله لووزعوهذه البلاد إلى عشرين مسمى فستظل اليمن ….
انقل ماقاله لي صاحبي أمين بأمانه ، بمعنى انه ليس من خيال الكاتب …
وعلى المستوى الشخصي وعلى مائدة عبد الكريم وهو صديق مشترك راح يتكلم عن حلمه بجامعة تكون بوابة المستقبل ، أنا أنجزت أول تحقيق صحفي في حياتي المهنية (( استطلاع رأي )) في جامعة صنعاء اخذت رأي الطلبة في المستقبل الذي يتخيلونه ويتمنونه للجامعة ولهم ، اتذكران وهيبة صبره عضو اللجنة المركزية الاشتراكي الآن كانت بينهم طالبة ….

باصره خلال فترة قصيرة استطاع أن يعيد جامعة صنعاء إلى الواجهه بعد أن أسيئ إليها بنسب الأمن والمشائخ والدفاع ...حتى تحولت إلى أراضي وعقارات الدولة، عمل باصره على اعادة الاحترام للحرم الجامعي وكونها جامعة باب إلى المستقبل حيث لاباب سوى العلم والتعليم والتعلم ...كان الرجل يحلم وحلمه استفزحزب الفساد فازيح من الجامعة إلى التعليم العالي ، وكما قال احدهم : تشتوباصره يجلس فوق كل تلك الميزانية وكأنه يتحدث عن مخزن فلوس لابد من نهبه وليس جامعة تصنع الإنسان ليخرج بانيا للحياة ، لم يعد للجامعة اثر ، اتحدث عن الجامعة كحضورفي حياة الناس، والا لماذا سميت جامعة من اصله !!! حين تشيرإلى فرنسا فتقول السوربون ، وإلى روسيا فتقول جامعة لومونوسوف او جامعة موسكو ، وإلى اكسفورد وكامبريدج بريطانيا ، وتقول هارفارد وأنت تقصد أمريكا ، عربيا لاجامعه تضاهي ، فقط السجون هي المشهورة ، نحن تقزمنا إلى الشقق الجامعية، عندما امر وارى تلك اللوحة (( الجامعة البريطانية )) وارى حجم المبنى ، وكليات بينها العلوم الطبية فاضحك على نفسي …

في التعليم العالي قلت يا د. صالح ابني نقص عليه نصف درجة ويريد الالتحاق في العلوم والتكنلوجيا صيدلة ، كنا يومها نشيرإلى العلوم على انها متميزة ، فاذا بي بالتجربة اكتشف أنها لا تختلف عن غيرها !!!...قال : القانون يخولني أن اعفيه ، ثم أنك شخص محل ثقة ولن تأتي بسبب امر شخصي غير مشروع ، وافق ، ثم ارسل تنهيدة طويلة : ياصاحبي هناك من يبيع شهادات جامعية جاهزة !!!..

لجنة باصره/ هلال اشارت إلى الجرح بالاصابع العشر، قالت : (( الفساد يشوه الوحده )) الحق يازعيم ولاتدع الناس في الجنوب يكرهونها ، لكنه رمى تقرير اللجنه : انتم الفاسدين !! لانه اي الزعيم لم يستطع أن يقول لمقوله وعلي محسن واولاد الشيخ يكفي ، بعدها وهي آخرمحاوله لايقاف الانهياركفرالناس بالوحدة والى اليوم والى ماشاء الله ، وجرى التنكيل بباصرة وكأنه ارتكب جرما كونه صدق وبحث عن السبب فوجده الفساد فقال بملئ فمه : الفساد ودولته يقتلان الحياه ….

كان محمد عبد الله الجائفي وهو الرجل العاقل والنزيه قد حذر، لكن الزعيم لم يعد كذلك بعد 94 فقد اخذه الغرورالى افق آخروكذلك العيال التي كبرت ….!!! ، وهانحن نكتوي بالنتيجه للعناد واحكمكم غصبا عنكم !!!، كان الاصلاح هو الاخريفسد الحياه بطريقته حتى لانقول أن الرجل هو وحده من يتحمل مسؤوليت تأسيس الدولة العميقه ، فلم يترك لباصرة وامثاله مكانا ، والان يتباكون جميعا وهم من راكموالاخطاء بالترقيع حتى وصلنا الى ماوصلنا اليه ، لان الاشطركان يراقب ، لينقض بدعم ممن دعموالاولين على كل شيىئ في لحظه لتقلب الطاولة راسا على عقب ، انتظروالف سنة حتى تعود المياه الى مجاريها ، فمن فتحوا الطريق ومولويريدونها أن تظل هكذا ، فمصلحتهم تستدعي هذا الشتات والتشظي حتى يجيرالمولى مشروعا ورؤيه وقوة كحامل سياسي واجتماعي لعقد بين الحاكم والمحكوم طيفه بعيد جدا …

رحم الله د. صالح باصره ...ولاعزاء لدولة الفساد قديمها وجديدها …

لله الامرمن قبل ومن بعد .

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24