الأحد 20 سبتمبر 2020 آخر تحديث: السبت 19 سبتمبر 2020
كيف يحافظ لاعبو تونس على لياقتهم رغم توقف النشاط الكروي بسبب كورونا؟
الساعة 19:34 (الرأي برس_متابعات)

عندما فرضت تونس حجرا صحيا عاما بسبب انتشار فيروس كورونا توقفت الأنشطة الرياضية بشكل كامل، ووجد لاعبو كرة القدم اللعبة الشعبية الأولى في البلاد أنفسهم في عطلة إجبارية، لذلك يحاولون قدر الاستطاعة الحفاظ على لياقتهم البدنية وتركيزهم الذهني على أمل العودة قريبا للملاعب.

وقال سهيل الشملي، طبيب منتخب تونس لكرة القدم: ”أولا وقبل كل شيء على اللاعبين الالتزام بالحجر الصحي وتجنب الاختلاط للتوقي (الوقاية) من العدوى بفيروس كورونا والمحافظة على صحتهم“.

وأضاف لرويترز عبر الهاتف: ”يجب على اللاعبين أن يحافظوا على جاهزيتهم البدنية قدر الاستطاعة عبر التمرن على انفراد في منازلهم، والمحافظة على الحمية الصحية والذهاب مبكرا للنوم“.

 
وتابع: ”من المؤكد أن اللاعبين سيفقدون الجاهزية البدنية وسنعود لنقطة البداية عند استئناف النشاط الرياضي مثل العودة من الإجازة الصيفية“.

وكشف أن العديد من أفراد الجهاز الفني للمنتخب الوطني بالاشتراك مع مدرب اللياقة والجهاز الطبي وضعوا برنامجا للاعبين الدوليين للمران عن بعد للمحافظة على لياقتهم البدنية. ورغم الغموض بشأن موعد استئناف الأنشطة الرياضية في تونس التي سجلت ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 114 شخصا، فإن الأندية التونسية تحاول المحافظة على لياقة اللاعبين من خلال وضع برامج للتدريب عن بعد.

وقال ياسين بن أحمد، طبيب الترجي: ”دخل اللاعبون في راحة سلبية وأصبح مطلوبا منهم المحافظة على الحد الأدنى من لياقتهم البدنية عبر المران الفردي.

”يتواصل كل لاعب مع مدربه ومدرب اللياقة وطبيب النادي والاحتياط من الزيادة في الوزن، وتناول المشروبات الساخنة والتوازن في النوم للمحافظة على المناعة“.

وأضاف طبيب الترجي لموقع النادي على الإنترنت: ”نبذل مجهودا كبيرا حتى يحافظ الرياضيون على الحد الأدنى من مستوى لياقتهم البدنية“.

ومن المؤكد أن اللياقة البدنية ستتراجع رغم الجهود المبذولة، وسيحتاج اللاعبون للكثير من الوقت لاستعادة الجاهزية عند العودة للملاعب.

ويقول زياد بوغطاس، مدافع منتخب تونس والنجم الساحلي لرويترز: “ نحاول أن نتعامل مع هذه الفترة الصعبة على أمل تجاوزها في أقرب وقت والعودة للملاعب“.

وأبلغ بوغطاس رويترز عبر الهاتف أنه يحاول المحافظة على لياقته عبر القيام بالركض منفردا في الصباح الباكر ثم تطبيق برنامج تمارين اللياقة عن بعد التي وضعها الجهاز الفني لفريقه.

لكن اللاعب بدا مشتاقا لمداعبة الكرة والتمرن مع زملائه، وقال: ”رغم محاولة المحافظة على الجاهزية لكن المران في المنزل لا يضاهي العمل الجماعي الذي يرفع روح التنافس ويجعلك في قمة الجاهزية“.

عضو نادي النصر السعودي: ”العالمي“ سيكون بطل دوري الأمير محمد بن سلمان ولا أمل للهلال
موجز أخبار الأهلي والزمالك وبيراميدز: أحمد فتحي يؤجل التجديد.. وشيكابالا يتوسط لعودة عمر جابر
ووضعت العديد من الأندية التونسية برنامجا للاعبيها للمران عن بعد للمحافظة على جاهزيتهم البدنية والذهنية والتقليص من الآثار السلبية لتوقف النشاط الرياضي، على أمل استئنافه من جديد. ونشر الأفريقي تسجيلا بالفيديو على صفحته في فيسبوك لعدد من لاعبيه يركضون على انفراد أو يقومون بتدريبات لياقة في منازلهم تحت شعار “ شد دارك“ (إلزم بيتك) للدعوة للالتزام بالحجر الصحي العام.

ودعا الشملي طبيب منتخب تونس اللاعبين لاستثمار شهرتهم ومواصلة المساهمة في جهود مكافحة انتشار الفيروس في البلاد، عبر القيام بحملات توعية ومطالبة التونسيين بالالتزام بالحجر الصحي العام والبقاء في بيوتهم.

وبالفعل شارك لاعبو كرة القدم في حملات إعلانية للحد من انتشار الفيروس، كما تبرعوا بمبالغ مالية لصندوق مكافحة فيروس كورونا الذي خصصته السلطات التونسية، وتعهدوا بالتكفل بعدد من العائلات الفقيرة.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24